التصوير العصبي للأطفال

يوفر التصوير العصبي معلومات قيمة عن الدماغ والعمود الفقري، مما يسمح لنا بتشخيص الحالات العصبية مثل الصرع، والاضطرابات الاستقلابية الوراثية في مرحلة الطفولة المبكرة. اختبارات التصوير العصبي ليست مؤلمة، لكن طفلك سوف يحتاج إلى الجلوس لعدة دقائق أو ساعات. في سدرة للطب، يتم تدريب فريق الأشعة للعمل مع الأطفال ومساعدتهم على الشعور بالهدوء والراحة في المستشفى.

العديد من الظروف العصبية تتطور خلال الطفولة والمراهقة. إذا تعرض طفلك مؤخراً لإصابة في الرأس أو الوجه أو الظهر وبدأ يتصرف بشكل مختلف منذ ذلك الحين، فمن المحتمل أن يوصي الطبيب بإجراء اختبار تصوير عصبي.

الأعراض الجسدية التالية قد تشير إلى تلف عصبي أو اضطراب عصبي:

  • صداع متكرر أو صداع نصفي
  • الرؤية الضبابية
  • الإعياء
  • صعوبة التركيز في المدرسة
  • حركات متقطعة وغير منتظمة
  • السلوك العدواني
  • صعوبة الحفاظ على التوازن
  • الكتل الغريبة على الرقبة أو العمود الفقري
  • الخدر، الوخز في الذراعين أو الساقين

يمكن أن تكون هذه أعراض اضطراب عصبي، ولكن من المهم أن يتم إجراء تشخيص رسمي قبل افتراض أي شيء. يمكن أن يدلنا اختبار التصوير العصبي ما إذا كان هناك خلل في الدماغ أو العمود الفقري يحتاج إلى علاج.

  • 212

    قابل فريقنا

    تعرَّف أكثر على أطبائنا المتميزين الذين سيهتمون بك.

    ابحث في دليلنا
  • 12

    الصفوف والفعاليات

    اطلع على جدول فعالياتنا لمعرفة ما سيُعقد من فصول دراسية وجلسات لتثقيف للمرضى.

    انظر التقويم