وليام فرانسيس كيسي

وليام فرانسيس كيسي البكالوريوس في الطب,BCH,اخصائي التخدير قسم التخدير وطب الالم,ماجستير في علم الأحياء

طبيب معالج أول سنوات الخبرة: 40
  • تخدير الأطفال
  • لمحة عن وليام فرانسيس

    طبيب معالج أول

    تلقى وليام تعليمه في Presentation Brothers، كورك قبل دراسة الطب في جامعة كورك، حيث حصل على شهادته عام 1980. غالباً ما اختار ويليام الطريق الصعب، لذا اختار كلية الطب وحصل على إجازة في السنة ما قبل النهائية. خلال هذا الوقت سافر على نطاق واسع في أوروبا وجنوب إفريقيا والهند وأستراليا، وقام بعدد من الاتصالات بالكليات الطبية في جنوب إفريقيا وسنغافورة وسيدني.

    التحق بالتدريب على التخدير عام 1981 في ليمريك قبل انضمامه إلى خطة التدريب الإقليمي الشرقي في دبلن وحصل على زمالة كلية التخدير RCSI في عام 1984. وأكمل تدريبه في SPR في يونيو 1986، وقبل ذلك قضى دورتين مدة الواحدة ستة أشهر في مستشفى كروملين للأطفال، حيث تعزز حبه للتخدير عند الأطفال والعناية المركزة.

    عند الانتهاء من تدريبه في ايرلندا، أمضى ويليام عاماً مثمراً للغاية كزميل في الأبحاث السريرية في مستشفى رويال فيكتوريا، مونتريال، كندا، وخلال ذلك الوقت، نشر أبحاثاً حول أمراض القلب والجراحة العامة والتخدير عند الولادة. ثم انتقل إلى منصب الزمالة في التخدير في قسم التخدير والعناية المركزة، المركز الطبي الوطني، مستشفى الأطفال، واشنطن العاصمة، وبالتالي استأنف اهتمامه بطب الأطفال. بعد سنة من الزمالة،عُرض على ويليام منصب طبيب معالج في المركز الطبي الوطني، حيث مكث لمدة 15 شهراً.

    في عام 1989، عاد ويليام إلى كروملين كمستشار في التخدير والعناية المركزة، حيث بقي على مدار الـ 26 عاماً الماضية. يقول كونفوشيوس اختر عملاً تحبه ولن تضطر إلى العمل يوماً في حياتك. ينطبق هذا القول تماماً على ويليام وحبه للتخدير عند الأطفال والعناية المركزة. على هذا الأساس، لم يعمل ويليام يوماً في حياته في كروملين. لديه طريقة فريدة من نوعها بالتعامل مع الأطفال من جميع الأعمار الذين يبحثون عن عن“sleepy Billy”ليعطيهم المخدر .

    وهو زميل رائع في العمل، ومعلم موهوب ومدرّب للمتدربين لدينا. خلال فترة وجوده في كروملين، قام بتطوير برنامج الزمالة البحثية وتأليف 25 منشوراً تمت مراجعته من قبل النظراء. وقد عمل أيضاً في المستشفى التنفيذي لفترة من الزمن، وكان رئيساً لقسمنا وعضواً في مجلس إدارة مستشفى أطفالنا على مدار الأعوام الماضية.

    بعد تقاعده من مستشفى الأطفال والسيدات، تم تعيينه في عام 2015 كأستاذ مشارك في كلية الطب بجامعة البحرين الملكية البريطانية ورئيس قسم العناية المركزة في مستشفى جامعة الملك حمد.

    في عام 2017، شغل منصب كبير أطباء الأطفال المعالجين في مجال تخدير الأطفال في سدرة للطب.

    اللغات المحكي

    الإنجليزية

    سنوات الخبرة
    40

    الاهتمامات الطبية

    الرعاية الحرجة للأطفال