غبيميسولا أوكونوي

غبيميسولا أوكونوي الكلية الملكية لأمراض النساء والتوليد,زميل كلية الجراحين بغرب إفريقيا,بكالوريوس الطب والجراحة

طبيب معالج أول سنوات الخبرة: 25
  • التوليد
  • لمحة عن غبيميسولا

    طبيب معالج أول

    أستاذ مساعد في أمراض النساء والولادة
    كلية وايل كورنيل للطب في قطر، مدير المؤتمرات
    CMG للنساء

    الدكتورة سولا أوكونوي هو طبيب أمراض النساء ولتوليد من أصحاب الخبرة. أكمل تدريبه للدراسات العليا في مركز سمبسون للصحة الإنجابية في إدنبرة اسكتلندا، المملكة المتحدة.

    تتمثل خبرة الدكتور أوكونوي في رعاية كل من حالات الحمل والحمل منخفضة الخطورة التي تتعقد نتيجة الاضطرابات الطبية، وخاصة بسبب مرض السكري أثناء الحمل. هو يقدم رعاية شخصية تمتد من فترة ما قبل الحمل وحتى فترة ما بعد الولادة. يعتقد الدكتور أوكونوي أن الحمل هو حدث مميز في الحياة، ويتمسك بنهج شامل لأنه يدعم النساء الحوامل وعائلاتهن من خلال تجربة الحمل والولادة. يقدم خدمة غير مستعجلة، دائماً مع ابتسامة.

    قبل الانتقال إلى قطر، كان الدكتور أوكونوي استشاري أمراض النساء والتوليد وقيادة مرض السكري وطب الأم في مستشفى جامعة جنوب مانشستر التابعة لمستشفى ويثينشاوي، مانشستر، المملكة المتحدة. وكان أيضاً محاضراً فخرياً في كلية الطب بجامعة مانشستر مع مشاركة نشطة في تدريب الأطباء على المستويين الجامعي والدراسات العليا. كان مديراً لتدريب طب الأم، كما شغل منصب القائد الإقليمي لـ الكلية الملكية لأطباء التوليد وأمراض النساء في مانشستر، للتدريب المتقدم على قيادة جناح العمل.

    قام الدكتور أوكونوي بمراجعة المنشورات في مجال السكري وأمراض النساء عالية الخطورة وطب الأم، وألَّف أربعة كتب حول مواضيع متنوعة. لديه اهتمام نشط بالتعليم الطبي وهو حالياً أستاذ مساعد لأمراض النساء والتوليد السريري في طب وايل كورنيل في قطر.

    يستقبل الدكتور أوكونوي المرضى من جميع الخلفيات، بما في ذلك المرضى من خارج قطر الذين يرغبون في تجربة الأجواء والرعاية الجيدة في سدرة للطب.

    اللغات المحكي

    الإنجليزية

    سنوات الخبرة
    25
    الاهتمامات السريرية الخاصة

    "The greatest source of fulfillment comes when I have had the opportunity to be a part of a patient/family journey. It is very rewarding. I love to go through the journey with the mother and see the baby at the end."