Sidra Sports day 2014

موظفو مركز السدرة يستمتعون باليوم الرياضي للدولة

لقد عمت الاحتفالات باليوم الرياضي للدولة في جميع أنحاء قطر يوم 11 فبراير وبالتأكيد كان مركز السدرة على مستوى الحدث حيث قام بتنظيم فعالية رائعة في فندق جراند حياة بيتش. ولقد تحولت المنطقة إلى حشد يمتلئ بالنشاط مع الكثير من الألعاب والرياضات التي شارك فيها الكبار والصغار. لقد كان حقا يوما مثاليا مقترنا بأجواء الطعام والموسيقى التي تساعد على الاسترخاء. ولقد تعالت صيحات الفرحة للأطفال وهم يقفزون على القلعة النطاطة، كما صاحوا بكلمات التشجيع أثناء لعبة شد الحبل (وكلمات الحزن عندما انقطع الحبل). وقد قام الأطفال بلعب تنس الطاولة مع عائلاتهم وقاموا بفرقعة البالونات بقوة وركضوا بحرية من نشاط إلى آخر مع البحث عن الكنوز المخبأة بين الأشجار، وقاموا برسم وتلوين وجوههم. وقد قام الكبار بممارسة اليوجا على الشاطئ وأداء الألعاب الرياضية المثيرة مثل الكرة الطائرة وكرة القدم, وقد قاموا بمشاهدة أصدقائهم برفقة عائلاتهم وقد حضروا للاحتفال باليوم الرياضي الثالث لدولة قطر.

لقد مضى اليوم على نحو رائع بمساعدة ستيوارت بيكر (من فريق الفعاليات) الذي استخدم الميكروفون للتأكد من أن الجميع على دراية بما يحدث والأهم من ذلك التأكد من أن الجميع يقضون وقتا ممتعا. وقد قام الدكتور أوين المدير التنفيذي لمركز السدرة بتذكيرنا جميعا بالسبب في أهمية اليوم الرياضي والسبب في حاجتنا إلى الحفاظ على صحتنا من أجل أن نساعد على الحفاظ على صحة مرضانا وصحة شعب قطر. كما ذكرنا أيضا بأن هذا اليوم يزيد من ترابطنا معا كأسرة كبيرة في مركز السدرة.

وقالت جوليا شيلد محررة المطبوعات في مركز السدرة والتي أحضرت طفليها إلى الاحتفال أنه “كان هناك خيارات عديدة مثالية للأطفال وأولياء أمورهم لا يسعك سوى الرغبة في المشاركة فيها. لقد كان لدينا حديقتنا الخاصة بنا التي يوجد بها كل شيء يمكن للأسرة أن تفكر في عمله في يوم العطلة وكان الجو العام رائعا”. وقد تكررت هذه التعليقات على لسان العديد من الموظفين الذي استمتعوا بالطقس الدافئ وقاموا بالدردشة مع الأصدقاء والزملاء خارج العمل. وقالت جنيفر آهين رئيسة الاتصالات الداخلية أن “اليوم كان دفعة لموظفي مركز السدرة حيث استمتعنا بالكثير من المرح واللهو معا في هذا اليوم الرائع، كما ذكرنا هذا اليوم بأننا فريق واحد كبير يعمل معا من أجل بناء هذا المركز الطبي والبحثي الرائع”.

وقالت شفاء علي رئيسة قسم التسويق للرعاية الصحية أنه بصرف النظر عن تحسين صحة الموظفين وزيادة الانتاجية وخفض تكاليف أصحاب العمل، فإن برامج العافية في أماكن العمل تعزز الولاء والالتزام لدي الموظفين وهو عامل هام في بيئة قطر المتغيرة والمتنامية بسرعة. إن اليوم الرياضي للدولة هو تذكير جيد لنا جميعا بشأن أهمية تعزيز نمط الحياة الصحي. وينبغي علينا أن ننتهز تلك المناسبة لتشجيع المتحولين الجدد إلى نمط الحياة الصحي. وتساعد برامج العافية في مكان العمل على نشر هذه الروح في مكان العمل حيث يقضي معظمنا وقتا كبيرا من الوقت”.

START TYPING AND PRESS ENTER TO SEARCH