مفاهيم خاطئة بشأن فقدان حاسة السمع وكيفية حمايتها

يقوم اختصاصيو السمع بالتعاون مع العديد من المنظمات لتنظيم حملات في شهر مايو في جميع أنحاء العالم لرفع مستوى الوعي بشأن فقدان السمع والتشجيع على إجراء الفحص والعلاج. وفي هذا المقال نتناول المفاهيم الخاطئة حول فقدان السمع والنصائح الخاصة بكيفية حماية السمع.

لا يفوت الصم وضعاف السمع مجرد كلمات هنا وهناك ولكنهم لا يستطيعون سماع أصوات العديد من الكلمات مما يجعل اتصالهم اليومي بالآخرين أمرا صعبا. وعلى الرغم من أن فقدان السمع بالنسبة للبالغين أحيانا ما يكون مفاجئاً، إلا أنه غالبا ما يحدث تدريجيا وقد لا يمكن ملاحظته في البداية. فإذا كان لديك شك بأنك تعاني من فقدان السمع أو أن طفلك يعاني منه، فعليك الاتصال بطبيب الرعاية الصحية الأولية الذي يمكنه القيام بتحويلك إلى اختصاصي سمعيات لإجراء اختبار سمع شامل لك.

 

مفاهيم خاطئة بشأن فقدان السمع

  • سماعات الأذن يمكنها أن تستعيد حاسة السمع الطبيعية

على الرغم من أن سماعات الأذن يمكنها أن تساعد بصورة كبيرة العديد من الصم وضعاف السمع، إلا أنها لا يمكنها استعادة حاسة السمع الطبيعية.

  • فقدان السمع يؤثر فقط على كبار السن

يعاني شخص واحد من بين ثلاثة اشخاص من فقدان السمع عند بلوغ سن 65 عام. ويؤثر فقدان السمع على جميع الفئات العمرية، وتُظهر الدراسات السكانية أن هناك 32 مليون طفل في أنحاء العالم يعانون من فقدان السمع المسبب للإعاقة.

  • إذا قمت بالصراخ سيسمعني الشخص ضعيف السمع

ليست فكرة جيدة أبدا أن تقوم بالصراخ في شخص ضعيف السمع. فعندما يصرخ الناس يصبح صوتهم مشوهاً. وهذا يجعل من الصعب على ضعاف السمع فهم ما يُقال. ومن الأفضل أن تتكلم ببطء ووضوح مع زيادة حركة الشفاه.

  • سماعات الأذن ستجعلني أبدو كبيرا في السن

هناك مجموعة متنوعة ومختلفة الأشكال من سماعات الأذن منها ما يوضع في قناة الأذن ومنها ما يتكون من أجهزة منفصلة يتم وضعها خلف الأذن ويكون لها ألوان مختلفة. وقد يجعل الابتسام والايماء بالرأس، عندما لا تفهم ما يُقال، فقدان السمع أكثر وضوحا من ارتدائك لسماعات الأذن. وهناك في الواقع بحوث متزايدة تشير إلى أن هناك علاقة قوية بين فقدان السمع والخَرَف.

 

كيف تحمي سمعك: ما يُفعَل وما لا يُفعَل

قم باستخدام أدوات حماية الأذن مثل سدادات الأذن أو غطاء الأذن إذا كنت تعمل في بيئة مليئة بالضوضاء أو في المنزل. فكلما زاد ارتفاع الضوضاء وكانت فترة التعرض لها أطول، كلما زاد احتمال تعرض السمع للتلفcheck-64-icon

delete-2-iconلا تقم برفع صوت المذياع أو الموسيقى أو التلفاز عاليا جدا

قم باستخدام أدوات حماية الأذن في المهرجانات الموسيقيةcheck-64-icon

يمكن أن تصل مستويات الضوضاء إلى 110 ديسيبل أو أكثر في تلك المهرجانات وهو ما يمكن أن يسبب تلف دائم لأذنيك. وهذا مشابه للوقوف بجوار آلة ثقب الخرسانة. ويمكن لسدادات الأذن أن تحد من مستويات الصوت بنسبة تصل من 15 إلى 35 ديسيبل وتسمح لك في الوقت نفسه بالاستمتاع بالموسيقى

لا تقم بإدخال أشياء في أذنيك أو آذان أطفالك حيث يمكن لتلك الأشياء أن تتلف الأذنdelete-2-icon

قم باستخدام سماعات رأس بها خاصية إلغاء الضوضاء عند الاستماع إلى جهاز مشغل الموسيقى الخاص بكcheck-64-icon

هذا النوع من السماعات يقوم بمنع الضوضاء الخلفية بشكل أفضل ويسمح لك بضبط الصوت عند مستوى منخفض. فسماعات الرأس التي تُلبس في الأذن أقل فاعلية في الحد من الضوضاء الخلفية

تذكر أن تأخذ استراحة من سماعات الرأس وتعطي أذنيك وقتا للراحةcheck-64-icon

 

START TYPING AND PRESS ENTER TO SEARCH