a photo of Paul Ogburns

مركز السدرة للطب والبحوث يقوم بتعيين الدكتور بول لانير أوجبورن كرئيس لقسم أمراض النساء والتوليد

انضم خبير أمراض النساء والتوليد المعروف الدكتور بول لانير أوجبورن إلى مركز السدرة للطب والبحوث كأول رئيس لقسم أمراض النساء والتوليد في المركز. ويعتبر هذا المنصب حيويا لهذا المستشفى المبتكر والمؤسسة التعليمية والبحثية في الدوحة بقطر التي ستتخصص في رعاية النساء والأطفال. وسيتولي أيضا دكتور أوجبورن منصب رئيس قسم التوليد في كلية طب وايل كورنيل في قطر، التي تعد شريك مركز السدرة في التعليم الطبي والبحوث.

وفي تعليقه على هذا التعيين الأخير في الفريق القيادي لمركز السدرة الذي يتوسع بشكل سريع، قال دكتور إدوارد أوغاتا رئيس الإدارة الطبية والحاصل على درجة الدكتوراة في الطب والماجستير في إدارة الأعمال أن “تخصص أمراض النساء والتوليد هو برنامج سريري أساسي لمركز السدرة ولذلك سعينا إلى تعيين أفضل رئيس لهذا التخصص المعقد. ولقد وجدنا في دكتور أوجبورن طبيبا ومدرسا وباحثا ممتازا لضمان أن قسم أمراض النساء والتوليد في مركز السدرة سيكون متميزا. وبالإضافة إلى ما لديه من خبرة تصل إلى ثلاثين عاما في أفضل المؤسسات الأمريكية، فقد جلب معه الحماس والالتزام لجعل السدرة مركزا حقيقيا للرعاية والتعلم والابتكار في مجال صحة المرأة”.

وبالإضافة إلى قيادته للنواحي التعليمية والسريرية لقسم أمراض النساء والتوليد في مركز السدرة، فإن الدكتور أوجبورن سيتعاون مع الدكتور فرانسيسكو مارينكولا رئيس إدارة البحوث في مركز السدرة وزميل كلية الجراحين الأمريكية من أجل توفير البرامج البحثية. وبالتعاون مع مؤسسة حمد الطبية في قطر وكلية طب وايل كورنيل بقطر، ستركز البحوث في مركز السدرة على علم الأوبئة والقضايا والمشكلات الطبية التي تصيب في المقام الأول النساء والأطفال في العالم العربي بما في ذلك مرض السكري والسرطان وصحة الأم والجنين. ونظرا لكونه أول مرفق بحثي متخصص يركز على صحة النساء والأطفال في المنطقة، فإن مركز السدرة سيقوم بتطوير برامج البحوث الأساسية والسريرية والمتعدية من أجل تحقيق تقدم في مجال طب الأمومة والأجنة والتوليد والرعاية الصحية للأطفال.

وقال دكتور أوجبورن أن “فرصة الإنضمام إلى كل من مركز السدرة وكلية طب وايل كورنيل في قطر تعتبر فرصة فريدة من نوعها، كما أن تركيز المؤسستين على النهوض بصحة الأم والجنين يعد أمرا ملهما حقا”، مضيفا أنه “مع وجود مرافق لامثيل لها ستتوفر لدينا في مركز السدرة وبالتعاون مع كلية طب وايل كورنيل في قطر والمؤسسات الأخرى فإنني أعتقد أن لدينا فرصة نادرة لإحداث تحول في رعاية النساء في قطر والمنطقة وتحقيق تطورات طبية وسريرية سوف تستفيد منها الأمهات والأطفال الرضع حول العالم”.

وقد انضم دكتور أوجبورن إلى مركز السدرة قادما من قسم أمراض النساء والتوليد والطب الإنجابي في كلية طب جامعة ستوني بروك بنيويورك في الولايات المتحدة حيث شغل عدة مناصب مثل أستاذ ورئيس قسم طب الأجنة والأمومة ومدير زمالة طب الأجنة والأمومة. وقبل انضمامه إلى كلية طب جامعة ستوني بروك في عام ٢٠٠١، كان دكتور أوجبورن رئيسا لقسم التوليد في مستشفى مايو كلينيك في روشستر بولاية مينيسوتا وأستاذا في كلية طب مايو. وقد شغل أيضا مناصب في جامعة براون ومستشفى النساء والأطفال في رود أيلاند وجامعة مينيسوتا وجامعة نورث كارولاينا.

وبعد دراسته في كلية الطب بجامعة نورث كارولاينا أكمل دكتور أوجبورن درجة الزمالة في طب الأجنة والأمومة في نفس الجامعة. وتشمل الاهتمامات البحثية لدكتور أوجبورن مرض السكري والحمل، وتسمم الحمل، والولادة المبكرة، وأبحاث الخلايا الجذعية لدم الحبل السري وغيرها من الاهتمامات الأخرى. وقد أثمرت أبحاثه عن نشر أكثر من ٩٠ مقال علمي تمت مراجعتها من قبل زملاء له.

START TYPING AND PRESS ENTER TO SEARCH