world health organization logo

“لدغة صغيرة، خطر كبير” – منظمة الصحة العالمية تنشر الوعي حول الأمراض المنقولة بالنواقل في يوم الصحة العالمي لعام 2014

يهدف يوم الصحة العالمي لهذا العام إلى تسليط الضوء على الخطر الكبير الذي يهدد صحة الإنسان في جميع أنحاء العالم وزيادة مستوى الوعي حول الأمراض المنقولة بالنواقل والخطوات التي يمكن اتخاذها للوقاية منها.

 

ما هي النواقل؟

يطلق مصطلح “النواقل” على كائنات حية بإمكانها نقل الأمراض المعدية بين البشر أنفسهم أو من الحيوان إلى الإنسان، وهي تشمل البعوض والقراد والذباب العادي وذباب الرمل والبراغيث وبق الترياتومين وبعض أنواع القواقع المائية. وتشمل الأمراض التي تنقلها هذه الكائنات إلى البشر الملاريا والحمى الحمراء (الدنك) والحمى الصفراء والتهاب الدماغ الياباني وغيرها من الأمراض.

ويُسجل في كل عام أكثر من مليار حالة من حالات الإصابة بالأمراض المنقولة بالنواقل في جميع أنحاء العالم، ينتج عنها ما يزيد عن مليون حالة وفاة. وتُعد الفئة الأكثر فقرًا من سكان العالم الأكثرعرضًة لخطر الإصابة بهذه الأمراض، وخاصة أولئك الذين يعيشون في أماكن تفتقر إلى خدمات السكن وسُبل الحصول على المياه النظيفة وخدمات الصرف الصحي. وتشير التقديرات إلى أن الملاريا وحدها تقتل أكثر من 600,000 شخص سنويًا، معظمهم من الأطفال الصغار.

لمزيد من المعلومات حول الأمراض المنقولة بالنواقل، يرجى قراءة نشرة منظمة الصحة العالمية.

 

 

الوقاية من الأمراض المنقولة بالنواقل

إلا أن هناك جانبا مشرقا ينطوي على أمل بالنسبة لهذه الأمراض، وهو ما تشير إليه الرسائل الرئيسية الصادرة عن منظمة الصحة العالمية في يوم الصحة العالمي، حيث قد ثَبُتت إمكانية الوقاية من هذه الأمراض. على سبيل المثال يمكن السيطرة على مرض البلهارسيا الذي ينتقل عن طريق قواقع المياه عن طريق علاج الأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بهذا المرض بدواء آمن وفعال، وكذلك تحسين فرص الحصول على مياه الشرب النظيفة وخدمات الصرف الصحي. ننوه إلى أن الأطفال الذين يعيشون ويلعبون بالقرب من المياه المصابة هم عرضة بوجه خاص للإصابة بمرض البلهارسيا الذي يمكن أن يسبب فقر الدم وانخفاض القدرة على التعلم.

اتخاذ الإجراءات اللازمة في يوم الصحة العالمي

نشرت منظمة الصحة العالمية “ملخص عالمي حول الأمراض المنقولة بالنواقل” حددت فيه الخطوات التي يتعين على الحكومات  والمجموعات المحلية والأسر اتخاذها لحماية الناس من العدوى. وسوف تستخدم المنظمة ومؤيدوها في جميع أنحاء العالم في يوم الصحة العالمي شعار ” لدغة صغيرة، خطر كبير” لتثقيف الناس حول الأمراض المنقولة بالنواقل، والمطالبة بتطبيق مزيد من الإجراءات الواجب اتخاذها للوقاية منها. لمعرفة المزيد حول حملة منظمة الصحة العالمية، انقر هنا.

START TYPING AND PRESS ENTER TO SEARCH