فوز طبيب في مركز السدرة بوسام الشرف في مجال طب كلى الأطفال

أعلن مركز السدرة للطب والبحوث عن حصول الدكتور إبراهيم شتات المدير الطبي بقسم أمراض كلى الأطفال على وسام الشرف، حيث تم اختياره من بين أفضل الأطباء في مجال طب كلى الأطفال من قبل مؤسسة “كاسيل كونولي” التي تستخدمها دار نشر “يو إس نيوز ورلد ريبورت” لتصنيف أفضل المستشفيات. وكطبيب متخصص في طب كلى الأطفال، يقوم الدكتور شتات بعلاج الأطفال الذين يعانون من أمراض الكلي والجهاز البولي ومشكلات المثانة وحصى الكلى وارتفاع ضغط الدم.كما أنه متخصص أيضاً في عمليات زرع الكلى ورعاية مرضى الغسيل الكلوي.

وقد اعتمدت مؤسسة “كاسيل كونولي” لأكثر من عقدين في عملية اختيارها على قيام الأطباء بترشيح زملائهم، حيث يقوم بعد ذلك فريق كاسيل كونولي الطبي بدراسة متأنية للأطباء الذين تم ترشيحهم لكي يتم إدراجهم في دليل كاسيل كونولي وموقعه الإلكتروني. وتشمل عملية فحص المرشحين عدة عوامل من بينها التعليم الطبي والتدريب وشهادات المجالس الطبية التي حصلوا عليها فضلاً عن الوظائف الإدارية التي شغلوها والانجازات المهنية التي حققوها، بالإضافة إلى مراجعة التاريخ السابق لأي ممارسات خاطئة أو إجراءات عقابية تعرضوا لها. وقد طلبت مؤسسة “كاسيل كونولي” من أطباء كلى الأطفال تحديد أفضل الأطباء في هذا المجال بناءً على سمعتهم وإسهاماتهم في الرعاية السريرية.

وتعليقاً على تلك الجائزة قال الدكتور شتات الذي بدأ عمله في مركز السدرة للطب والبحوث في ديسمبر 2014: “أشعر بالسعادة لأن إسهاماتي في مجال طب كلى الأطفال تلقى تقديراً من زملائي في المجال الطبي. وإنني أتطلع إلى أن تكون لإسهاماتي أثر مماثل في قطر وعلى مستوى المنطقة من خلال العمل مع فريق عالمي من الأطباء ومقدمي خدمات الرعاية الصحية في مركز السدرة”.

قبل انضمامه إلى مركز السدرة، شغل الدكتور شتات منصب رئيس طب كلى الأطفال وضغط الدم في كلية الطب بجامعة ساوث كارولينا حيث تم تصنيف قسم طب كلى الأطفال تحت قيادته كواحد من أفضل أقسام كلى الأطفال في الولايات المتحدة.

حصل الدكتور شتات على شهادة الطب من جامعة الأردن، ثم تخصص بعدها في مجال طب الأطفال وأكمل تدريبه في جامعة ولاية نيويورك. كما حصل أيضاً على شهادة البورد في طب الأطفال وطب كلى الأطفال. وقد أتم تدريب تخصصه الفرعي في كلية طب ألبرت اينشتاين في مستشفى الأطفال في مونتيفيوري. ونال الدكتور شتات أيضاً درجة الماجستير بامتياز في العلوم وطرق البحث السريري. وقد حصل على تدريب إعداد القيادات الصحية من الجمعية الأمريكية لطب كلى الأطفال وكلية هارفارد للصحة العامة، وهو يشغل حاليا العديد من المناصب القيادية في الجمعية الدولية لارتفاع ضغط الدم لدى الأطفال والجمعية الأمريكية لطب كلى الأطفال.

START TYPING AND PRESS ENTER TO SEARCH