Diabetes day logo

اليوم العالمي لمرض السكري

يتم الاحتفاء باليوم العالمي لمرض السكري هذا العام يوم الخميس الموافق ١٤ نوفمبر. ويساعد اليوم العالمي للسكري على تسليط الضوء على الحقائق الخاصة برعاية مرضى السكري وسبل الوقاية من المرض. ونحن في مركز السدرة نعتقد أنك ترغب في معرفة هذه الحقائق.

   

ماهو مرض السكري؟

تحدث الإصابة بمرض السكري عندما يقوم جسمك بتخزين كمية كبيرة من السكر في الدم لأن الجسم غير قادر على استخدام هذا السكر بشكل سليم. وهذا يحدث لأن البنكرياس لا يقوم بإنتاج أية أنسولين لمساعدة السكر على الدخول إلى خلايا الجسم أو يقوم بإنتاج كمية غير كافية منه- أو أن الأنسولين الذي يتم انتاجه لا يعمل بشكل صحيح (ما يعرف بمقاومة الأنسولين).

   

هناك ثلاثة أنواع رئيسية من مرض السكري

Diabetes-Day-2
• النوع الأول من مرض السكري عادة ما تسببه ردة فعل المناعة الذاتية عندما يهاجم الجهاز المناعي للجسم الخلايا التي تنتج الأنسولين. ويمكن أن يؤثر هذا النوع على أي فئة عمرية من الناس، ولكنه عادة ما يصيب الأطفال أو الشباب. والأشخاص المصابون بهذا النوع من مرض السكري يحتاجون إلى حقن الأنسولين كل يوم لكي يسيطروا على مستويات السكر في الدم لديهم. وسوف يموت هؤلاء الأشخاص إذا لم يحصلوا على الأنسولين.

• النوع الثاني من مرض السكري هو النوع الأكثر شيوعا حيث يمثل ٩٠ بالمائة على الأقل من حالات الإصابة بالمرض. ويتميز النوع الثاني بمقاومة الأنسولين والنقص النسبي في الأنسولين حيث من الممكن أن يتواجد أحد السببين أو كلاهما في الوقت الذي يتم فيه تشخيص مرض السكري. وهذا النوع يمكن أن يحدث في أي عمر. ومن الممكن أن يظل النوع الثاني من مرض السكري غير مكتشف لسنوات عديدة. ومن الممكن أن يرتبط هذا النوع بزيادة وزن الجسم حيث يمكن للزيادة في الوزن أن تسبب مقاومة الأنسولين.

• مرض سكري الحمل هو نوع من أنواع مرض السكري ويحدث عندما ترتفع مستويات السكر في الدم أثناء الحمل. وتحدث الإصابة بهذا النوع من المرض لسيدة واحدة من بين ٢٥ سيدة حامل على مستوى العالم، ويرتبط هذا النوع بحدوث مضاعفات لكل من الأم والطفل. وعادة ما يختفي سكري الحمل بعد انتهاء فترة الحمل.

   

المضاعفات الصحية

الأشخاص المصابون بمرض السكري معرضون لخطر متزايد للإصابة بعدد من المشكلات الصحية الخطيرة- مثل ارتفاع مستويات السكر في الدم بصورة مستمرة وهو ما يؤدي إلى أمراض خطيرة تؤثر على القلب والأوعية الدموية والعيون والكلى والأعصاب والأسنان. والأشخاص المصابون بمرض السكري معرضون أكثر لخطر الإصابة بالأمراض والعدوى. وفي تقريبا كل البلدان مرتفعة الدخل يكون مرض السكري هو السبب الرئيسي لأمراض القلب والأوعية الدموية وفقدان البصر والفشل الكلوي وبتر الأطراف السفلية.

   

عوامل الخطر

مازالت عوامل الخطر للنوع الأول من مرض السكري قيد البحث، ولكننا نعرف أن إصابة أحد أفراد الأسرة بالنوع الأول من مرض السكري يزيد قليلا من خطر الإصابة بالمرض.

وهناك العديد من عوامل الخطر المرتبطة بالنوع الثاني من مرض السكري:
• التاريخ العائلي للإصابة بمرض السكري
• زيادة الوزن
• اتباع نظام غذائي غير صحي
• الخمول البدني
• التقدم في العمر
• ارتفاع ضغط الدم
• الاثنية والعرق
• ضعف تحمل الجلوكوز
• التاريخ المرضي للإصابة بسكري الحمل
• سوء التغذية أثناء الحمل

   

الأعراض

عادة ما تكون الإصابة بالنوع الأول من مرض السكري مفاجئة، في حين أن الأعراض غالبا ما تكون خفيفة أو غير موجودة لدى الأشخاص المصابين بالنوع الثاني من مرض السكري وهو ما يجعل هذا النوع من مرض السكري من الصعب اكتشافه.

• كثرة التبول
• العطش الشديد
• زيادة الجوع
• فقدان الوزن
• التعب
• عدم التركيز والاهتمام
• الإحساس بالوخز (التنميل) أو الخدر في اليدين أو القدمين
• عدم وضوح الرؤية
• تكرار الإصابة بالأمراض والعدوى
• بطئ التئام الجروح
• التقيؤ وآلام في المعدة (يعتقد بالخطأ أنها انفلونزا)

   

الوقاية

في الوقت الحالي لا يمكن الوقاية من النوع الأول من مرض السكري. ولكن هناك الكثير من الأدلة التي تشير إلى أن تغيير نمط الحياة والوزن الصحي للجسم والنشاط البدني يمكن أن يساعد على منع الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري.

   

تطبيق للهاتف النقال

ستقوم مبادرة Action on Diabetes في قطر خلال الأشهر القليلة الأولى من عام ٢٠١٤ بإطلاق تطبيق خاص بالهاتف النقال سوف يساعد الناس على حساب عوامل خطر إصابتهم بمرض السكري. وتساعد مبادرة Action on Diabetes السلطات القطرية في مواجهة ارتفاع معدل الإصابة بمرض السكري في قطر من خلال رفع مستوى الوعي والمساعدة على البدء في تغيير نمط الحياة.

START TYPING AND PRESS ENTER TO SEARCH